يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

أفغانستان تعلن تمديد الهدنة.. و«طالبان» ترفض

الأحد 17/يونيو/2018 - 01:51 م
الرئيس الافغاني محمد
الرئيس الافغاني محمد اشرف عبد الغني
أحمد عادل
طباعة
في خطوة تصعيدية من طالبان ضد الحكومة الأفغانية قررت الحركة رفض القرار الصادر من الرئيس الأفغاني محمد أشرف عبدالغني، بتمديد وقف إطلاق النار بين الطرفين لأجَلٍ غير مسمى.

وكان «عبدالغني» قد صرح أمس السبت 16 يوينو 2018 أن بعد الاتفاق مع قيادات حركة طالبان ومسؤولين من الحكومة الأفغانية والمجتمع الدولي، تم اتخاذ قرار بتمديد وقف إطلاق النار بين الطرفين، وأن يتم التفاوض فيما بعد على السلام بينهما.

وأضاف أن الأجواء بين جميع الأطراف تغيرت عن الفترة الماضية، مؤكدًا أن عملية السلام فى أفغانستان مهمة للغاية، فى ظل الصراع الدائم بين الحركة والحكومة الأفغانية.

إلا أن رياح الأحداث الأخيرة أتت بما لا تشتهي سفن طالبان؛ إذ جاء التفجير الذي وقع أمس السبت 16 يونيو 2018 أثناء الاحتفال بالهدنة، والذي أقامته الحكومة الأفغانية مع بعض عناصر الحركة، إضافة إلى وجود مدنيين في ذلك الاحتفال؛ ما أسفر عن مصرع 20 شخصًا (لم تحدد انتماءاتهم بعد)، ويُذكر أن تنظيم «داعش» قد تبنى مسؤولية الحادث.

وكانت حركة طالبان قد أعلنت اليوم الأحد 17 يونيو 2018 رفضها تمديد الهدنة مع القوات الأفغانية في كابل، كما أمرت عناصرها بالتأهب والاستعداد لداعش؛ تحسبًا لقيام التنظيم الإرهابي بعمليات تفجيرية في الفترة القادمة، وناشدت الحركة عناصرها توخي الحذر، وتجنب التجمعات مع المدنيين وأفراد الشرطة أو الجيش الأفغاني.

وصرح المتحدث باسم «طالبان» ذبيح الله مجاهد بعدم وجود نية لتمديد وقف إطلاق النار، مؤكدًا أن الحركة ستستأنف عملياتها العسكرية عاجلًا.
"