يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

العليا للانتخابات: تغيير موعد رئاسيات تونس «أمر وارد»

الخميس 25/يوليو/2019 - 03:22 م
رئيس الهيئة التونسية
رئيس الهيئة التونسية العليا للانتخابات نبيل بفون
دعاء إمام
طباعة

أعلن رئيس الهيئة التونسية العليا للانتخابات، نبيل بفون، عن عقد اجتماء طارئ مساء اليوم (الخميس 25 يوليو) مع مجلس الهيئة للنظر في المستجدات التي شهدتها تونس بوفاة الرئيس الباجي قايد السبسي، وكيفية التفاعل مع الأحداث وفق ما يقتضيه الدستور.


وأضاف في تصريح صحفي، أن تغيير موعد إجراء الانتخابات الرئاسية المقرر عقدها في نوفمبر المقبل أمر وارد، قائلا: «وفاة رئيس الجمهورية يفرض على الهيئة تغيير موعد الانتخابات الرئاسية المحددة يوم 17 نوفمبر 2019 في الداخل، وأيام 15 و16 و17 نوفمبر في الخارج».


فيما نقلت صحف تونسية عن مصادر -لم تسمها- بالهيئة العليا المستقلة للانتخابات، أن الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في أكتوبر المقبل، ستجري في موعدها، ولن تتأثر بوفاة الرئيس، مضيفًة أن «السبسي» كان قد دعا بالفعل لإجراء الانتخابات وفق الإجراءات المتبعة، وبدأ تلقي أوراق الترشح بالفعل منذ يومين، وسيستمر تلقي أوراق الترشح حتى 29 يوليو الجاري، دون تغيير، وستجري كل مراحل الانتخابات وفق ما هو مقرر حتى التصويت في السادس من أكتوبر المقبل، دون تغيير.


وكان الرئيس التونسي الراحل قد وقع الأمر الرئاسي المتعلق بدعوة الناخبين للانتخابات البرلمانية والرئاسية لعام 2019، بتاريخ 5 يوليو الجاري، عقب تعافيه من الوعكة الصحية التي لحقت به نهاية يونيو الماضي؛ لينهي كل الشكوك التي أثيرت آنذاك حول احتمالية تأجيل الانتخابات.

"