يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

زعيمة المقاومة الإيرانية: نريد دعمًا دوليًّا لإسقاط نظام ولاية الفقيه

الإثنين 07/مايو/2018 - 10:27 ص
 مریم رجوی، زعيمة
مریم رجوی، زعيمة المقاومة الإيرانية
إسلام محمد
طباعة
أكدت مریم رجوي، زعيمة المقاومة الإيرانية بالمهجر، أن الشعب في الداخل يعمل على إسقاط نظام ولاية الفقيه برمته، ويطالب المجتمع الدولي بدعمه الانتفاضة؛ من أجل إسقاط النظام، لافتة إلى الوضع المتأزم الذي يمر بالنظام والاستعداد الشعبي للانتفاضة، داعية المواطنين إلى عدم تضييع الفرصة لإسقاط الاستبداد الديني وإيصال صوتهم إلى العالم.

وانتقدت خلال كلمتها للمؤتمر العام للجاليات الإيرانية في الولايات المتحدة، الامتيازات غير المبرّرة التي منحت للنظام الإيراني في الاتفاق النووي، مشيرة إلى أن المقاومة طالبت من قبل بضرورة إبداء الصرامة، وتفكيك كامل برنامج تخصيب اليورانيوم من قبل نظام الإرهاب الحاكم باسم الدين.

وأضافت بحسب بيان أرسلت المعارضة نسخة منه لـ«المرجع»، أن قطع أذرع النظام الإيراني في جميع أنحاء الشرق الأوسط يجب أن يكون مبدأ أساسيًا في أيّ اتفاق، وأن أي اتفاق يتجاهل حقوق الإنسان للشعب الإيراني ليس سوى آلية لتشجيع هذا النظام على مواصلة القمع والإعدامات. 

وشهد المؤتمر الذي استضافته العاصمة الأمريكية واشنطن، تحت عنوان «إيران حرة من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان»، حضور ممثلين عن الجاليات والجمعيات الإيرانية والمثقفين الأمريكيين الإيرانيين المتميزين والأكاديميين ورجال الأعمال، وممثلي منظمات النساء والشباب من 40 ولاية أمريكية، وبمشاركة العمدة رودي جولياني وبيل ريتشاردسون مرشح الرئاسة ووزير الطاقة والسفير الأمريكي السابق في الأمم المتحدة.

وأكد المتكلمون في المؤتمر دعمهم لانتفاضة الشعب الإيراني، وضرورة اتخاذ سياسة صارمة أمام النظام، ومحاسبة هذا النظام المحطم للرقم القياسي في الإعدامات والمصرف المركزي للإرهاب في العالم. 

وأعلن عدد من أعضاء الكونجرس الأمريكي من الحزبين تضامنهم مع المؤتمر، مؤكدين دعمهم لنضال الشعب الإيراني والمقاومة الإيرانية لتحقيق الحرية والديمقراطية، أبرزهم إليوت إنجل رئيس الديمقراطيين في لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب، واليانا رزلهتنن رئيس اللجنة الفرعية المعنية بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجلس النواب، وشيلا جكسون لي رئيس الديمقراطيين في اللجنة الفرعية المعنية بالجرائم والإرهاب والأمن الداخلي والتحقيقات في مجلس النواب.

الكلمات المفتاحية

"