يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

إيران تزعم قتل الداعشي مُدبر هجوم الأهواز

الثلاثاء 16/أكتوبر/2018 - 11:42 م
المرجع
شيماء حفظي
طباعة
أعلن الحرس الثوري الإيراني، الثلاثاء، قتل ما وصفته بالعقل المدبر لهجوم استهدف عرضًا عسكريًّا في مدينة الأهواز (جنوب غرب إيران) الشهر الماضي.

وكان حادث الأهواز أسفر عن مقتل 25 شخصًا أغليهم من أفراد الحرس الثوري الإيراني.

وقال الحرس في بيان نشرته وسائل الإعلام الرسمية، ونقلته وكالة رويترز، إن قواته قتلت رجلًا يدعى «أبو زها» وأربعة متشددين آخرين في محافظة ديالى (شرق العاصمة بغداد) في العراق. 

وكما نقلت الوكالة، عن موقع إخباري تابع التلفزيون الرسمي الإيراني أن «أبا زها» عضوًا في تنظيم داعش.

وأعلن كل من تنظيم داعش وما يسمى حركة المقاومة الوطنية الأحوازية التي تسعى لإقامة دولة مستقلة في إقليم خوزستان الإيراني الغني بالنفط، مسؤوليته عن الهجوم الذي وقع في 22 سبتمبر، ولكن لم تقدم أي من الجماعتين دليلًا قاطعًا يدعم إعلانها المسؤولية، وفقًا لرويترز.

وقالت إيران في أول أكتوبر الجاري، إنها قتلت العديد من قادة داعش، في شرق سوريا في هجوم صاروخي ودمرت إمدادات وبنية أساسية للمتشددين.
"