يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

«سنوات العطاء».. فيلم يرصد جهود مكافحة الإرهاب في بغداد

الأحد 15/أبريل/2018 - 10:16 م
الجيش العراقي
الجيش العراقي
مصطفى حمزة
طباعة
أصدرت قيادة عمليات بغداد، التابعة لوزارة الدفاع العراقيَّة، فيلمًا وثائقيًّا من إنتاج قسم الإعلام، بعنوان: «سنوات العطاء»، يرصد الأوضاع قبل تشكيل قيادة العمليات وبعدها، ويتضمَّن حقائق مُوثَّقة بالأرقام، والإحصائيات الدقيقة عن عدد الضحايا، وتطوُّر الوضع الأمني في العاصمة بغداد، وأهم الأعمال التي قامت بها قيادة العمليات.
واستعرض الفيلم ما تعرضت له العاصمة العراقيَّة بغداد، بعد الغزو الأمريكي لها عام 2003، من تهجير قسري، وقتل على الهوية، وسيارات مفخخة، وعبوات ناسفة، وإرهاب سيطر على ثلثي العاصمة، التي بلغت ذروتها عام 2006؛ ما تسبَّب في تعطيل الحياة العامة في المدينة، وانتشار الجثث مجهولة الهوية في الأزقَّة والشوارع، والتي تراوحتْ معدلاتها ما بين (100 - 120) جثة يوميًّا، كما انتشرت المقابر الجماعية.
وكُلِّفت قيادة عمليات بغداد، بالبدء في تطبيق خطة لمحاربة الإرهاب فور تأسيسها في 14 من فبراير 2007، وبدأتْ فرض سيطرتها على شوارع العاصمة، وباقي المدن؛ لإعادة الحياة إلى طبيعتها تدريجيًّا، في المدارس والجامعات والمحلات والأسواق؛ ما انعكس على شعور المواطنين بالأمان، بعد أن تمكَّنت القيادة الأمنيَّة من الحد من العمليات الإرهابيَّة، وتحجيم خطر العصابات الإجراميَّة.
وأشار الفيلم إلى تنسيق الجهود بين وزارتي الدفاع والداخلية، وجهازي المخابرات الوطني والأمن الوطني، وغيرها من الأجهزة الأمنيَّة والخدميَّة، مُشددًا على دورها جميعًا في تأمين مناطق النيران غير المباشرة، التي بدأتْ بـ10 قواطع ليشمل القواطع المحاذية للعاصمة فيما بعد.
أما عن العمل الاستخباراتي وتطوير أساليبه؛ فقد وضعتْ «عمليات بغداد»، خططًا منهجية لتطوير فعالية القوات الأمنيَّة، من خلال تطوير مصادر المعلومات وتوحيدها؛ ما ساعد على دقة تحديد نوعية الأهداف الإرهابيَّة لسلاح الجو العراقي، وطيران التحالف الدولي المُساند، إضافة إلى إدخال نظام المراقبة بـ«المناقيط» والأبراج، ونَصْب الكاميرات في المحاور الرئيسية، وتعزيزها بعجلات الكشف الحديثة.
"