يصدر عن مركز سيمو - باريس
ad a b
ad ad ad

عودة «داعش» في «دير الزور» يعزز مواقف واشنطن بسوريا

الثلاثاء 05/يونيو/2018 - 07:34 م
المرجع
علي رجب
طباعة
شن تنظيم «داعش» هجمات على وحدات من الجيش السوري، في ريف دير الزور الشرقي بالقرب من منطقة البوكمال، في محاولة للتسلل إلى قريتي الحسرات والشعفة في منطقة البوكمال، وسط حركة نزوح للمدنيين الموجودين في القريتين.

عودة «داعش» في «دير
ويسيطر «داعش» على بعض القرى والبلدات على الضفة الشمالية لنهر الفرات المعروفة بـ«الجزيرة»، في ريف دير الزور الشرقي كالبحرة والباغوز، ويتقاسم التنظيم السيطرة فيها مع قوات سوريا الديمقراطية «قسد»، كما يوجد التنظيم الإرهابي ببعض القرى بمنطقة بادية الضفة الجنوبية لنهر الفرات المعروفة بـ«الشامية» ويشن هجمات متقطعة على نقاط تمركز قوات النظام السوري، في الريف الشرقي بين الفينة والأخرى.

وأكدت صفحة «دير الزور24» أن «داعش» أوقع خسائر في صفوف القوات السورية والميليشيات التابعة لها، حيث قُتل القياديان في حزب الله اللبناني: «محمد بيضون» و«حسن مجتبى أحمد» جراء هجوم شنه على مواقعهم في ريف مدينة البوكمال شرقي دير الزور.

المحلل السياسي اللبناني
المحلل السياسي اللبناني نضال السبع
ورأى المحلل السياسي اللبناني نضال السبع، أن إعادة «داعش» لهجماته في ريف دير الزور الشرقي، جاء لإفشال تنفيذ الجيش السوري هجمات على الجنوب السوري.

واعتبر «السبع»، أن تحقيق الجيش السوري انتصارات واسعة ودحر تنظيم «داعش» خلال المرحلة الماضية، وسعيه لاستعادة درعا والتفاوض مع الأكراد، أزعج الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاءها في سوريا، فعملت على تحريك أدواتها من أجل إرباك خطط الجيش السوري.

وقال إن الرئيس السوري بشار الأسد حدد نقطتين خلال التفاوض مع قوات سوريا الديمقراطية للدخول تحت مظلة الدولة السورية، أو الاستعداد لعمليات عسكرية، والأمر الآخر الاستعداد لعمليات عسكرية لتحرير الجنوب السوري، لذلك جاءت عودة «داعش» لإرباك مخططات الحكومة السورية.

عودة «داعش» في «دير
من جانبه، رأى الخبير العسكري اللواء طلعت مسلم، أن عودة عمليات «داعش» في دير الزور وعدة مناطق أخرى، يدل على دور أمريكي في إعادة رسم المشهد السوري وخاصة في الشرق والجنوب.

وقال مسلم فى تصريحات لـ«المرجع»: إن الولايات المتحدة تسعى لتعزيز مواقعها داخل سوريا بإتاحة الفرصة لـ«داعش» للعمل في سوريا، وهو ما كان واضحًا من عودة عملياته.

الكلمات المفتاحية

"